Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > منتدى المناسبات > مناسبات أخرى

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-10-2010, 11:26 PM
الصورة الرمزية ابو سومر
ابو سومر ابو سومر غير متواجد حالياً
Titanium Member
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 910
افتراضي الاحتفال بعيد مار اسيا طقوس وعادات تجمع كل الاطياف

الاحتفال بعيد "مار آسيا" ...طقوس وعادات تجمع كل الأطياف

ليث دوشي- تصوير: الياس كرمو




وسط حضور كبير وإقبال حاشد تزدحم به كنيسة "مار آسيا الحكيم" في "الدرباسية" تحتفل هذه الكنيسة بعيد شفيعها "مار آسيا" شفيع المرضى في15/10 اليوم الأميز لهذه الكنيسة القديمة والذي يعد من أكبر الاحتفالات الدينية للطائفة السريان الأرثوذكس في المحافظة لما يشهده من توافد عدد كبير من الناس من داخل القطر وخارجه.

التقينا الأب" ميخائيل يعقوب" راعي الكنيسة الذي تحدث لنا عن مناسبة العيد وطقوسه بالقول: "يمثل هذا اليوم 15 /10 ذكرى نياحة (وفاة) مار آسيا الحكيم الذي توفي سنة 377 م في مدينة أنطاكيا في تركيا حالياً ويعتبر هذا العيد من أبرز الاحتفالات الدينية لكونه "مار آسيا" شفيع المرضى حيث يتوافد إلى كنيستنا جمع غفير يقدر بعشرة آلاف شخص من مختلف الديانات والمعتقدات خلال يومي 14 و 15 حيث نحتفل بالقداس الإلهي في هذين اليومين ويرأس الاحتفالات نيافة الحبر الجليل مار "أوسطاثيوس متى روهم" راعي الأبرشية ونقيم السهرات الروحية والتأملات وقراءة الكتاب المقدس كما يقوم بعض المؤمنين بالنوم داخل الكنيسة ويقدر عددهم حوالي 500 شخص تيمناً منهم بالشفاء من الأمراض بشفاعة "مار آسيا الحكيم".

وقد جرت العديد من المعجزات خلال أيام العيد في السنين السابقة وهي مستمرة طوال السنين ولكافة الأخوة من كافة الفئات والأطياف فالله تعالى يشرق شمسه ويعم بخيراته على كل البشر وقد كتبت كتاباً عن العديد من المعجزات التي حصلت مع كثير من الزوار لكنيستنا.

ومن الطقوس المميزة خلال هذا اليوم أن الزوار يفترشون الأرض للنوم ويأتون إلى الكنيسة حفاة إيفاء للنذور التي يقطعوها على أنفسهم كما يتضرعون إلى

الأب ميخائيل يعقوب
الله تعالى أمام صورة "مار آسيا" القديمة التي يبلغ عمرها 400 سنة ويضيئون الشموع مع طلبتاهم من الله".

وعن تنظيم الاحتفال والاستعداد لهذا اليوم حدثنا الأستاذ "قتيبة عيسى" عضو مركز التربية الدينية بالقول: قبل أيام من الاحتفال نقوم بتنظيف الكنيسة كافة وحرمها كما نقوم بتخصيص الأماكن للزوار الراغبين بالنوم حيث نؤمن لهم كافة المستلزمات من وسائد وفراش ونقوم بإخراج بعض مقاعد الكنيسة لنؤمن مكاناً أوسع للزوراو كي يناموا ونشرف على توزيعهم في الأماكن المخصصة ونقوم بتنظيم الزوار تجنباً للازدحام إضافة إلى تأمين الشموع وصنع "مشحة" الزيت المبارك كما نشرف على عملية دخول الزوار إلى الكنيسة تجنباً للتدافع وتشارك الفرقة النحاسية في عزف بعض الألحان الكنسية والمعزوفات الخاصة بالأعياد كما يشارك كورال الكنيسة في السهرات الروحية وإنشاد التراتيل الخاصة بهذه المناسبة إضافة إلى معرض للكتب والأيقونات الدينية كما نستقبل العديد من ممثلي المؤسسات الحكومية المشاركين في الاحتفال فضلاً عن الجهود الحثيثة التي يقوم بها رجال الأمن مشكورين في تنظيم الحشود خارج وداخل حرم الكنيسة".

"نريمان بنيامين" إحدى المشاركات في الاحتفال من مدينة الحسكة والتي التقيناها لتحدثنا عن هذا اليوم بالقول: جرت العادة أن نأتي كل عام مع كنيسة "مار قرياقس" للطائفة الآشورية

الجموع في الكنيسة يصلون
في الحسكة حيث نشارك في الصلوات كافة ونسهر حتى ساعات الصباح الأولى متضرعين إلى الله ليزيح عنا كل ألم، الأجواء تتسم بالروحانية ومن الرائع أن نرى كل هذا العدد من مختلف الأطياف".

أما السيدة "حياة أحمد" من الحسكة فقد حدثتنا عن زيارتها بالقول: أنا أعاني من بعض الأمراض الداخلية وقد أتيت اليوم طلباًً للشفاء من مار آسيا فهو شفيع لنا جميعاً وقد شفى العديد ممن أعرفهم ومن يؤمن بالله مهما كان دينه يدرك أن الله قادر على كل شيء وأنا سعيدة لهذا الاستقبال الجميل الذي نلقاه من أبناء المدينة وازدادت سعادتي عندما شاهدت الناس من مختلف الطوائف يشاركون في هذه المناسبة بحرية مطلقة ودون تمييز وهذه هي سورية الحبيبة رمز الأخوة والتعايش.

"ميرنا عبدو" من محافظة دير الزور قالت عن مجيئها: لقد سمعت الكثير عن هذا الاحتفال وهذه أول مرة أشارك فيها فقد جئنا من مدينة دير الزور بمجموعة تضم عدداَ من جمعية المرأة السريانية ومركز التربية الدينية والأجواء اليوم أكثر من رائعة وهي فرصة لأن نلتقي مع العديد من الناس الذين لا تسمح لنا الظروف بلقائهم وأنا اليوم هنا لأنني عانيت من بعض الأمراض خلال فصل الصيف وقد نذرت أن


يصلون اما صورة مار آسيا
__________________
ܐܠܠܗܐ ܚܘܒܐܗܘ
ܡܘܢ ܢܐܬܪ ܒܪܢܘܫܐ ܐܢ ܥܠܡܐ ܢܩܢܐ ܘܢܦܫܗ ܢܝܚܣܪ
- الله محبة -

((ماذا ينفع الانسان لو ربح العالم وخسر نفسه ))

// الرب يسوع حامي بلاد الرافدين //
// طور عابدين بلد الاجداد الميامين //

التعديل الأخير تم بواسطة ابو سومر ; 17-10-2010 الساعة 11:31 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 18-10-2010, 10:46 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,024
افتراضي

نشكر الرب على أن لنا إخوة في الدرباسية و أنهم يقومون بواجبهم الكنسي. إن لنا ثقة كبيرة من أن الأب الكاهن و الصديق ميخائيل يعقوب يقوم بواجبه على أحسن ما يرام فهو على غيرة كبيرة و همة شبابية. نتمنى من الرب أن يوفقه في عمله الرعوي و أن يحفظ صحته و يحافظ على أبناء طائفتنا في هذه البلدة من بلدات الجزيرة السورية. كما أشكر جزيل الشكر أخانا الفاضل و المحب أبو سومر على عطائه الرائع و على غيرته الكبيرة على الكنيسة. سلام و نعمة للجميع.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:40 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke