Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10-10-2018, 01:08 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 36,513
افتراضي الطريق والحقّ والحياة شعر/ فؤاد زاديكى


الطريق والحقّ والحياة

شعر/ فؤاد زاديكى

قَالَ يَسُوعُ: "أَنَا هُوَ الطَّرِيقُ وَالْحَقُّ وَالْحَيَاةُ" يوحنا (6:14)

منكَ الطريقُ إلى درْبٍ سيأخُذُنِي ... نحوَ اشتياقٍ إلى مَرأى مُحَيَّاكَا
يا مَنْ جعلتَ الرؤى تبدو لِناظِرِها ... ما كَنّا نُدْرِكُ فَضْلَ الكونِ لولاكَا
أتْمَمْتَ فِعْلَكَ في خَلْقٍ يُزَيِّنُهُ ... نُطقٌ بروحِكَ والإحساسُ يَهواكَا
ربَّ الخلائقِ قد أعطَيْتَنَا نِعَمًا ... تدعو لِشُكْرِكَ حيثُ الحمدُ ناداكَا
حتّى تُكَلِّلَ أحوالًا بِمَرْحَمَةٍ ... مِنْ غَيضِ فَيْضِكَ خيرًا مِنْ حناياكَا
أنتَ الإلهُ, الذي أعْيَتْ بصائِرَنا ... بعضُ الغرائِبِ أسوارًا وأسلاكَا
مَنْ ذا المُطَبِّبُ أوجاعي برحلَتِها ... في زحمةِ العمرِ؟ ما ضاقتْ زواياكَا
مَنْ ذا المُعالِجُ أفكاري متى جَنَحَتْ ... نحوَ الجُحودِ الذي مَهواهُ يَعصاكَا؟
مَنْ ذا المُفَرِّجُ عَنْ ضيقٍ يُلاحقُني؟ ... مَنْ ذا المُيَسِّرُ أمرَ الكلِّ إلّاكَا؟
مَنْ ذا المُنادِمُ في طيبٍ يُسامِرُني ... حُبًّا ليصرخَ ما بالقلبِ أهواكَا؟
مَنْ ذا المُخَلِّصُ, فادينَا ومُنقِذُنا؟ ... أنتَ الفداءُ, الذي للصَلبِ ناداكَا
أنتَ الطريقُ, الذي للحقِّ يُوصِلُنا ... أنتَ الحياةُ كما مَدلولُ مَعْنَاكَا
هذي حقائقُ ما غابتْ بواقِعِها ... عنّي وأعلمُ ما جاءتْ عَطاياكَا.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:37 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke