عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 17-04-2015, 10:40 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 42,016
افتراضي التردّي و انهزامُ النّفس شعر: فؤاد زاديكه

التردّي و انهزامُ النّفس

شعر: فؤاد زاديكه

التردّي و انهزامُ النّفسِ أمرٌ
مُكلِفٌ لا عُذرَ فيهِ أو دواعي

قد يكونُ الصّمتُ مفتاحَ التردّي
أو يكونُ الخوفُ أو جهلُ المساعي

ألكفاحُ المستمرُّ الفوزُ فيهِ
مُمكِنٌ و الجِدُّ ما يدعوهُ داعي

فانتصارُ الذّاتِ يستدعي وثوقاً
باقتدارٍ فاعلٍ يسعاهُ راعي

كلُّ ما في الأمرِ أنّا في غيابٍ
عن شعور مُدرِكٍ للإنطباعِ

فليَكُنْ مِنّا التروّي لا التردّي
و انتصارُ النّفسِ في مسعىً لساعي

إنْ بَقينا هكذا بالخوفِ نخشى
مِنْ جديدٍ مُقبِلٍ لسنا نُراعي

مُعطياتِ الواقعِ المفروضِ فهماً
و انطلاقاً مِنْ دواعيها بواعي

فاعترافٌ مِنّا بالتقصيرِ فينا
نقطةٌ للبدءِ مِنْ دونِ الضياعِ.

التردّي إنْ تمادى في حدودٍ
حطّمَ المجهودَ مِنْ كلِّ المساعي

إنّهُ الإنذارُ بالإقرارِ أنّا
سوفَ نبقى في مجالِ الإنصياعِ

نقطةُ البدءِ انطلاقٌ لانفتاحٍ
في رؤانا سوفَ ننأى عن تداعي

كلُّ هذا الأمرِ مشمولٌ بوعيٍ
فاهمٍ للحالِ راضٍ باقتناعِ

ألتردّي قائمٌ دوماً لأنّا
أمّةٌ قامتْ على مهوى الصّراعِ

فارقتنا الحياةُ وعياً و فَهماً
فانبرى جهلٌ, لذا أَعْلِنْ وَداعي!
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس