عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 23-06-2021, 08:54 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,911
افتراضي أوصافُ شِعْري شعر/ فؤاد زاديكى




أوصافُ شِعْري



شعر/ فؤاد زاديكى



أوصافُ شِعْري تُحاكي شِعْرَ مَنْ سَبَقُوا

وَصْفًا بديعًا تَجَلَّى ناطِقًا ألَقُ


ما كُنْتُ يومًا لِمَدْحٍ دونَ غايَتِهِ

فالصِّدقُ دومًا بليغٌ حين يَنْطَلِقُ


أظْهَرْتُ حُبًّا لِمَنْ لا يَلتَوي سُبُلًا

إنّ الأمانةَ في مَنظومِها طُرُقُ


أوصافُ شِعْري و في آفاقِ رحلَتِها

عاشتْ لِفِكْرٍ جميلٍ روحُهُ عَبَقُ


لَومِي شديدٌ على مَنْ تاجَروا مَلَقًا

ليس التَّكَلُّفُ مِنْ طَبْعي و لا المَلَقُ


آثَرْتُ ذَودًا عَنِ الإنسانِ مُتَّخِذًا

صِدْقي سبيلًا و آثاري هيَ الخُلُقُ


هُم قد أنابُوا عَنِ الشَّيطانِ صنعَتَهمْ

بل هُم يَقينًا لأجلِ الشَّرِّ قد خُلِقُوا


ما مِنْ علاجٍ لِمَنْ هم في مواكِبِهمْ

هذي حقائقُ لا يُخْفِيها مُفْتَرَقُ


عزّ الوصولُ إلى نَظْمٍ يُخَوِّلُهمْ

حقَّ التّكَلُّمِ بِاسمِ الشِّعْرِ إن نَطَقُوا


أُمُّ المصالحِ أن تغدو مَطِيَّتَهمْ

صوتَ التّطَلُّعِ للأحرارِ همْ خَنَقُوا


هذي مسائلُ ما جاءَتْ بِمَكْرُمَةٍ

خِزْيٌ و عارٌ تَبَنّاهُ الهوى النَّزِقُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس