عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 21-11-2021, 06:48 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 39,647
افتراضي الجمالُ الخالد شعر/ فؤاد زاديكى


الجمالُ الخالد

شعر/ فؤاد زاديكى

فؤادُ الشِّعرِ إنْ بَوحًا يَشَاءُ ... وإنْ وَصْفًا وإنْ نَظْمًا, حَنُونُ
لأنّ الشِّعرَ تَعبيرُ المعاني ... وإعرابٌ بما فيهِ رَصينُ
فَمَنْ يَسْعَى إلى تَدْبيجِ نَظْمٍ ... يكونُ العزمُ منهُ لا يَلِيْنُ
عطاءُ الشِّعرِ فَنٌّ, ثُمَّ ذَوقٌ ... وإحساسٌ رَفيعٌ لا يَهُونُ
فَلَيْتَ النّاسَ, كُلَّ النّاسِ تَدري ... جمالَ الشِّعْرِ, فالشِّعرُ الشُّجونُ
إذا لاحَتْ مِنَ الآفاقِ شَمسٌ ... وهاجَ البَحرُ وانْتابَتْ شؤونُ
وناحَ الطّيرُ أو أغرى جمالٌ ... فإنّ الحَرفَ نَظمٌ يَسْتَبينُ
وجوهَ الحُسْنِ مِنْ شَتّى النّواحي... ونَبضُ الحرفِ تُغْرِيْهِ العُيُونُ
يُغَنّي شاعِرُ الحُبِّ انتشاءً ... فلا لَومٌ ولا شَكوى تَكُونُ
وإنْ كانَتْ بِيَومٍ بَعضُ شَكوَى ... لأجلِ الحبِّ لنْ تُؤذي حُزُونُ
لأنّ القلبَ في حالِ اتِّصالٍ ... يُناجي الحُسْنَ واللهُ المُعينُ
لَدَى بَعْضٍ قُبُولٌ في هَواها ... وَبْعضٌ منهمُ تَطغَى ظُنُونُ
ولكنّ الجمالَ الحُلْوَ يَبْقَى ... خُلُودًا ليس يَفْنَى والفَطِيْنُ
هُوَ الشّخصُ, الذي يُبدِي قُبُولًا ... لِروحِ الشِّعرِ, إحساسًا يَلِيْنُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس