عرض مشاركة واحدة
  #1  
قديم 29-11-2021, 04:59 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,971
افتراضي شأنُ القلب شعر/ فؤاد زاديكى


شأنُ القلب

شعر/ فؤاد زاديكى

حَيَّرْتَنِي يا قلبُ في ما فاعِلُ ... قد قُلتَ لي مَسعاكَ هذا باطِلُ
إنّ أخافُ الخوضَ في بحرِ الهوى ... والعشقِ. إنّ العُمقَ جدًّا هائِلُ
أخشى وُقُوعًا بين أنيابِ الأذى ... فالعشقُ يا قلبي بِحَظِّي مائِلُ
الحًسْنُ يُغْرِيْنَا, لِيَرْمِي رُوحَنا ... لِلأسرِ, ما بالوصلِ منهُ مَأْمَلُ
حَيَّرْتَنِي. أرْبَكْتَنِي. قَيَّدْتَنِي ... أنْهَكْتَنِي, والهَمُّ فيَّ النّازِلُ
أقْلَقْتَنِي, إذْ قُلتَ هذا. إنّما ... حُكْمٌ سَيُقْضَى وهْوَ أمرٌ عاجِلُ
لستُ, الذي يَنقادُ يا قلبِي لِمَا ... فيهِ انْعِطَافٌ, ليسَ حُكمٌ عادِلُ
إنْ شِئْتَنِي أحْيَا مُعاناتي فَثِقْ ... لنْ يقبلَ الأمرَ السَّوِيُّ العاقِلُ
أدري. صُنُوفُ القَهْرِ في أفيائِهِ ... قد يَستَوي بِالعشقِ واعٍ, جاهِلُ
لِلْقَلْبِ شَأنٌ, بلْ شؤونٌ كُلُّها ... فيها عَذَابٌ مُسْتَبِدٌّ قاتِلُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس