عرض مشاركة واحدة
  #2  
قديم 02-10-2017, 11:19 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,570
افتراضي

كلمات تركيّة في لهجة آزخ العربيّة
بقلم: فؤاد زاديكى
3
نتابع اليوم ذكر بعض الكلمات التركية التي دخلت على لهجة آزخ فتمّ تطويعها من قبل أهل آزخ فصارت و كأنها كلمات أصلية في اللهجة و ليست دخيلة عليها و هذا ايضًا هو شأن كلّ المفردات الغريبة الأخرى الفارسيّة و السريانية و الكرديّة و الأجنبية الأخرى
دوسيه: إضبارة. ملف توضع فيه الأوراق. و يقابلها كلمة فيشه أو فيش فنقول فلان إلو فيش عند دوائر أمن الدولة.
أوَنْطه: كسب غير مشروع . نصّاب و حرّفناها إلى عَوَنْطَة. و نقول: عَوَنطچي و يدخل تركيب (چي) على أواخر بعض الكلمات لتعطي صفة العمل أو الوظيفة أو المهنة أو ما يُسمّى الكار. و منها حيلچي بمعنى الشخص الحيّال و المخادع و بوريزانچي النافخ في البوريزان أو البوق و طوپچي المدفعچي أي الضارب بالمدفع و طوپ: مدفع
إيوان: و هو الشرفة و نقول: أيوان. قِعِدنا فالأيوان
بابا غنّوج: الباذنجان بالطحينة أو المتبّل و نحن نقول: أبو غنّوج
بابوج: و هي دخلت التركية عن طريق اللغة الفارسية و هو الحذاء الحريري المزيّن بالذهب و هو للنساء
بابور: و هو الباخرة أو القطار البخاري و نقول نحن أهل آزخ: پاپور و هو آلة طبخ قديمة كانت تعمل على الكاز و جمعها پَويپير و كان يهودي في ديريك يعمل بتصليح الپواپير أيام زمان كان يسكن في حوش بيت المرحوم العمّ رزقو نرمو كان يعمل لصالح المخابرات الإسرائيلية تمّ كشفه فهرب و بعد فترة من الزمان ظهر على محطة تلفزة (إذاعة) إسرائيلية تحدّث عن أيام حياته في ديريك و جاء على ذكر أسماء اشخاص كانت له ديون عليهم فسامحهم و جاء على ذكر علاقته الاجتماعية بحكم الصداقة و العمل مع كثيرين من أبناء ديريك ذكرهم بالاسم لأنه اقام في ديريك فترة طويلة من الزمان.
بلاستيك: و هي الباغة مادة صلبة و شفّافة. نلفظها نحن كهلازخ بالباء المعجمة پلاستيك و نؤنثها فنقول: پلاستيكِه و جمعها پلاستيكات.
باشا: أصلها باش و هو الرأس و هو لقب رفيع المستوى, الرئيس و نحن نلفظها كأهل آزخ أيضا بالباء المعجمة فنقول: پاشا و لنا مثل أزخيني: يقول: پاشا و طَماشَا.
بالطو: معطف
بتنجان: باذنجان أسود و نحن نقول بانجان سود للباذنجان السود و بانجان حمر للبندورة
برواز: إطار الصورة عادة و نلفظها بالباء المعجمة فنقول:پِرواز و جمعها پَراويز و قد طوّرنا استخدام هذه الكلمة بحيث صرنا نقول مثلا: تَطيّر پِرواز وچّك أي سوف أشوّه منظر وجهك و شكله (بدّي أنزع منظر وجهك).
برغي: معروفة و جمعها براغي و نقول: براغيو انحلّوا (ارتخوا) للتعبير عن شعوره بالتعب و ظهور علامات الجهد المضني عليه.
برطمان: إناء زجاجي و نحن نقول: مَرطبان و قد نقصد به الصحن الكبير الذي يستعمل لحمل أقداح الشاي أو القهوة (القَحوِه) أثناء الضيافة و ليس بالضرورة أن يكون من الزجاج.
بَرطيل: رشوة و نقول نحن: البَرطيل يقتِل قَتيل. و جمعها براِطيل و اسم المفعول مبرطَل أي شخص تمّت رشوته بالمال لتنفيذ عمل أو تمشية معاملة الخ...
برغل: أي حبوب القمح مدقوقة مع اللحم لكن نحن نقول برغل عن القمح المطحون من أجل طبخ البرغل بالطبع بعد دقّه و جرشه كما هو معروف
بِرِنجي: أي حسَن أو جيّد و أصل الكلمة فارسيّة على ما يبدو و هي تعني حلقة ذهبية للخلخال أو للزينة عامة لكن أهل آزخ يفهمونها على أساس أنّها تعني جيّد أو حَسَن أو كويّس.
سيتبع...
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس