عرض مشاركة واحدة
  #9  
قديم 18-10-2018, 10:02 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,570
افتراضي

كلمات تركيّة في لهجة آزخ العربيّة
بقلم: فؤاد زاديكى
9
نتابع اليوم أعزائي مشوار رحلتنا مع الكلمات التركيّة التي دخلت على لهجة آزخ العربيّة والسبب بذلك معروف لدى الجميع فآزخ بلدتنا السريانيّة تقع ضمن حدود تركيا ومن المنطق أن يتمّ تعميم اللغة التركيّة ونشرها في كل أرجاء الدولة التركيّة عن طريق تعليمها في المدارس, ولهذا نرى نصف كلمات لهجتنا تقريبًا هي مأخوذة عن اللغة التركية, وهناك بعض الكلمات التي تمّ تغييرها بشكل ما قليلًا أو كثيرًا لدى أهل آزخ, ومنها ما يرد كما هو في اللغة التركيّة دون ان تبديل أو تغيير لفظي.
ونتابع اليوم القسم التاسع من هذا العمل وقد يزيد عدد أقسامه عن العشرين قسمًا في نهاية المطاف.
شوارما: أو شاورما وهي معروفة نوع من أنواع المأكولات الشرقية التي تعود جذورها إلى بلاد الشام، وهي عبارة عن لحم مشوي بطريقة خاصة حيث يشوى اللحم بواسطة الحرارة الإشعاع الناتج من مصدر الحرارة والذي يمكن أن يكون مصدر كهربائي أو غازي أو من الفحم. وتباع الشاورما في مطاعم الوجبات السريعة. ولحم الشاورما يكون عادة من اللحم البقري أو لحم الجمل أو لحم الضأن أو لحم الدجاج حيث يوضع اللحم مرصوصاً على سيخ معدني ويكون اللحم المعد للشي بأقطار مختلفة وقد يصل قطرها إلى نصف متر, يوقف عمود اللحم بصورة عمودية بجانب النار التي تكون من جهة واحدة ويدور عمود اللحم لينال نصيبه من حرارة موقد النار والحرارة الذي يكون كذلك على اللحم. وقد ظهرت مؤخرًا شاورما التونة (الطون). وعن أصل كلمة شاورما «يعود أصل كلمة شاورما إلى اللغة التركية، تحديدًا إلى منطقة أناطوليا في تركيا، وهو يعرف باسم «سيفيرم» çevirme وهي تعني الدوران نظرًا إلى دوران السيخ على النار. ثمّة أطباق تشبه الشاورما مثل الدونر كباب، «الجيروس» طبق يوناني، والـ»ترنا» وهو طبق أرمني ويعني أيضًا دوران السيخ. وتعرف الشاورما في الغرب بالدونير.
شوبَك: وقد دخلت الكلمة إلى التركية من اللغة الفارسية. والشوبك أو المدلاك أو النشابة أداة تستخدم في المطبخ لرق وفرد العجين منها الخشبي ويكون على شكل أسطوانة بمقبضين, ومنها الشوبك الآلي وهو عبارة عن أسطوانتين معدنيتين أو مطاطيتين يمرر العجين بينهما ليفرد ويهيأ لعمل الباستا أو المعكرونة أو الحلويات منه.
شيش (شوش) برك: و هي أكلة تحضّر من العجين و اللحم و تطبخ باللبن و يسميها البعض ب (آذان الشايب) شيش برك أو شُشْبَرَك أو آذانالشايب هو طبق مشهور في بلاد الشام وشمال المملكة العربية السعودية والحجاز يعود أصله من أوزبكستان. الطبق مكون من عجينة تملأ بداخلها لحم غنم مفروم ويتم طيها على شكل أذن الإنسان. يعتبر طبق (الشيشبرك) من الوصفات المنزلية القديمة جدا وعمرها أكثر من 100 سنة بحسب ما يقال، والشيشبرك اسم تركي الأصل معناه “عجينة مقفولة” أي متنية (مثنية) (مطويّة)على بعضها (برك = عجين، شيش = مقفولة). في حين تطلق عليه بعض الشعوب في الدول العربية اسم (آذان الشايب) أو الشيشبرك، بينما يرى آخرون أن طبق الشيشبرك هو طبق شامي، وهي أكلة مشهورة في بلاد الشام واسمها الأصلي باللغة التركية (شيش درك) أي أن شيش يعني قبعة ودرك يعني (عسكر العساكر)، حيث إن شكل قطع الشيشبرك أشبه بـ (قبعة العسكر).
صاغ: بمعنى سليم و الصّاغ هو كذلك 10 مليم و نقول في لهجتنا الأزخينية صاغ سليم بلفظ الكلمتين معًا في أغلب الأحيان و عن كنّا نلفظ (صاغ( دون (سليم) معها أحيانًا و نقصد بصاغ سليم أي أنّه لم يتضرّر أو يُصاب باي خدش أو عطل فهو على أتمّ جاهزيّته و سلامته.
صاكو: ونلفظها على الأغلب ساكو أي الجاكيت (چاكيت) ويسمّى الساموك لدى أهل الشام وهناك كلمات شعبية درجت كأهزوجة يرددها البعض و هي:
يا إمّ الساكو يا إّم الساكو
كل شي حبّيتك أهلك ما حاكو
وكلمة (إمّ) وهي أمّ تأتي هنا بمعنى صاحبة أي لابسة الساكو. جاكيت للركبة تقريبا. (سترة أو جاكيتة رجالية) و قد بحثت في معجم الكلمات الأجنبية و منها الألمانية و الفرنسية و اللاتينية عن مصدر الكلمة الأصلي فتبيّن لي أنّ أصل الكلمة لاتيني – إيطالي وتكتب Sakko .
طابو: (طاپو) تسجيل رسمي للعقار في دوائر الدولة تثبت بأن هذا الشخص هو المالك الحقيقي لهذا العقار وهو كذلك سند شراء. و كلمة (طابو) كلمة تركية الأصل (طاپو) Tapuمشتقة من الكلمة اليونانية طوپوس (τόπος) أي قطعة الأرض . وتأتي بمعنى بناية العقارات . وَثِيقَةُ المِلْكِيَّةِ ، حُجَّةٌ ،صك أو حجة ملكية الأرض، سند أو وثيقة الامتلاك لعقار أو عرصة معينة, والكلمة مأخوذة من القوانين الرسمية العثمانية التي لا تزال تبعاتها مؤثرة في القوانين الرسمية للدول التي كانت تشكل جزءًا من الدولة العثمانية مثل تركيا والعراق وسوريا وفلسطين. لذلك تستخدم هذه الكلمة في العراق وبلاد الشام للتعبير عن ورقة المُلكية للدور وقطع الأراضي الزراعية. كما تأتي أيضاً بمعنى بناية دائرة العقارات الرسمية التابعة للدولة. حيث أن مفردة (طابو) هذه، تعني تأكيد احتياز ما لأمر ما، أو امتلاكاً معيناً لوضع ما، وبعض منه، ولا يمكن لأي كان التعدّي له، بقصد نزع صفة الملكية، أو صفة التملكية منه.. أي منع الاقتراب من مجال معيّن .
بدأت الدولة العثمانية سنة ١٨٣٩ بإصدار التنظيمات الخيرية والتي تضمنت الاصلاح القانوني بإدخال التشريعات الأوروبية في الدولة العثمانية، حيث تم الغاءَ الضرائب العرفية، والتي كانت تستوفيها الدولة من ملاك العقارات باسم الاعانة الجهادية وفرضت الضرائب عن العقارات بعد تدوينها وتقدير قيمتها حيث يتطلب ذلك الاراضي من اراضي ومباني وعرصات ومنشآت
قامت الدولة العثمانية بتأسيس دائرة طاپو في كل ولاية وهي الدائرة المكلفة بتسجيل العقارات والمعاملات المتعلقة بها كالبيع والرهن والانتقال وسوى ذلك من التصرفات ذلك ان تسجيل العقارات والتصرفات الواقعة عليها قبل هذا التاريخ كانت تتم في المحكمة الشرعية للمسلمين وفي الكنائس للمسيحيين وفي دور العبادة الخاصة باليهود وهكذا حلت هذه الدائرة الحكومية محل هذه الجهات.
صدر نظام معاملات أوقاف المستغلات والمسقّفات (نسمّيها نحن سِقّافيّات) لسنة ١٨٧٠ ، حيث حدد هذا النظام الاوقاف المضبوطة اي العقارات التي تدار من قبل الاوقاف وأوقاف غير مضبوطة أي العقارات التي تدار من المتولين وتم إنشاء هيئة إدارة الاراضي السنية للأراضي الزراعية المملوكة للسلطان عبد الحميد الثاني. وبعد خلع السلطان عبد الحميد انتقلت ملكية هذه الاراضي إلى الدولة سنة ١٩٠٩.
يُتبع....
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس