Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > أخبار أدبية و مقابلات

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 23-12-2010, 01:32 PM
kestantin Chamoun kestantin Chamoun غير متواجد حالياً
Master
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 6,847
افتراضي نساء في الأدب ".. باقة فواحة من الحوارات الممتعة,,,

23-12-2010 8:49:46
غلاف الكتاب
"نساء في الأدب ".. باقة فواحة من الحوارات الممتعة




العرب أونلاين- ماهر الكيالي

من أحدث الإصدارات للكاتب والمترجم العراقي الدكتور علي عبد الأمير صالح صدر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر كتاب " نساء في الأدب "" عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2010 ".

يضم الكتاب ترجمة لحوارات مع عشرين كاتبة عالمية . يقول المترجم د. علي عبد الأمير صالح في مقدمته :"اليوم، يحدونا الأمل أن نضيف كتاباً جديداً من كتب الحوارات إلى مكتبتنا العربية ؛ حاولنا من خلاله أن نقدم لقرائنا الأعزاء باقةً فواحةً من الحوارات الممتعة مع عشرين كاتبة عالمية، أربع منهن نلن جائزة نوبل للآداب في العقدين الأخيرين من الزمن، وسعينا قدر الإمكان إلى أن لا نكتفي بكاتبات أوربا أو الغرب فقط بل وقع اختيارنا على كاتبات من الهند والصين وأمريكا اللاتينية وإيران وهاييتي ونيجيريا والعالم العربي.

اخترنا ثلاث أديبات عربيات لأننا نؤمن بأننا جزء من العالم ونحن لا نحيا خارجه بأية حال من الأحوال.ورب سائل يسأل : ولماذا الحوارات مع الكاتبات فقط ؟ أما جوابنا فهو أننا نؤمن أن من العدل أن تنال الكاتبة والروائية والشاعرة والناقدة والكاتبة المسرحية استحقاقها من الرعاية والاهتمام النقدي والدعاية والانتشار.

يأتي " نساء في الأدب " اعترافاً بالقيمة الإنسانية المتنامية لدور المرأة واسهاماتها المتزايدة في الحياة الإجتماعية والثقافية وكذلك السياسية سواء على مستوى العالم عموماً أو الوطن العربي خاصةً . إذ بتنا نسمع عن كاتبات عربيات وغربيات ينشطن في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان فضلاً عن حقوق النساء، وهن يقفن مع الرجل ضد التسلط وتكميم الأفواه والتطرف الديني والعبودية.

لا يندرج كتابنا هذا ضمن إطار ما يُسمى بـ " الأدب النسوي " .. بل جاء ليؤكد أن الإبداع النسوي في مجال الأدب يأتي استجابةً لتنامي وعي المرأة الذي جرى تهميشه والتقليل من شأنه على مدى حقب تاريخية طويلة، وأن منجزات النساء في الأجناس الأدبية المتنوعة لا تقل أهميةً عن إبداع الرجال وأن نضالهن من أجل حقوقهن لا يأتي بمعزل عن نضال الرجال.

طوال سنتين كنا نتصفح مواقع " الإنترنت " ونطلع على أشهر الكاتبات وأبرز نتاجاتهن وأهم الجوائز التي حظين بها والمحطات الرئيسة في حيواتهن الأدبية والثقافية والاجتماعية .. وقد حاولنا أن ننتقي أفضل الحوارات وأعمقها وأكثرها متعةً للقارىء . الواقع كان يحدونا الأمل على العثور على حوارات مع كاتبات من مثل آنا أخماتوفا، فيسوافا شمبورسكا، ألفريده يلينيك، آسيا جبار، فاطمة المرنيسي، سلوى بكر، سحر خليفة وسواهن .. إلا أن الحظ لم يسعفنا في تحقيق رغباتنا.

لا ريب أن القارىء العربي يعرف جيداً معظم الأديبات العشرين في كتابنا الذي بين يديه فهن يتمتعن بسمعة طيبة في العالم العربي ويقرأ لهن جمهور غفير من عامة القراء ومن النخب الثقافية أيضاً من مثل توني موريسون ودوريس ليسنغ وإيزابيل أليندي وسوزان سونتاج وأناييس نن.

الحوارات التي ترجمناها من الإنجليزية لا تنحصر في ميدان الأدب فقط بل تتعداه إلى موضوعات إنسانية شاملة من مثل الهجرة، الإغتراب، الهوية، التفرقة العنصرية، الموت، الحياة، الإضطهاد الإجتماعي، مصادرة الحريات، الإستغلال ، الهيمنة الكولونيالية، الدكتاتورية، الفساد السياسي، البطالة، الفقر، تدني التعليم، التطرف الديني ..إلخ.

ونحن، اليوم، إذ نقدم هذا الكتاب بوصفه جسراً للتواصل الثقافي والمعرفي والإنساني مع الآخر، نؤمن بأننا يجب أن نواجه، اليوم وأكثر من أي وقت مضى، موجات الردة والتخلف والإنغلاق تحت مزاعم شتى وشعارات شتى ؛ ذلك أن أمةً كأمتنا تنشد التحضر واللحاق بالعالم المتقدم لا ينبغي لها أن تنكفىء على نفسها وتغلق أبوابها ونوافذها أمام رياح التغيير والتجدد والابتكار والتلاقح الثقافي والفكري والمعرفي.

نعم، علينا أن نواجه الجنود الظلاميين الذين يشوهون ويدمرون على أيديهم كل شكل من أشكال الحرية والابداع والجمال، بحسب تعبير الشاعرة والمترجمة جمانة حداد، وأن نواصل العمل والإبداع وبلا هوادة وأن نتشبث بأحلامنا المشروعة كتشبث الطفل بحلمة أمه.

والكاتبات هن : هيرتا مولر , دوريس ليسنغ , توني موريسون، نادين غورديمير, إيزابيل أليندي, أناييس نن , سوزان سونتاج ,مايا أنجيلو, مونيكا علي , كيران ديساي , وي هيوي , آمي تان، إدويج دانتيكات , شيماماندا نغوزي أديتشي , أماندا ميخالوبولو,آذر نفيسي , مارغريت أتوود , إيتيل عدنان , حنان الشيخ , وعالية ممدوح.

يقع الكتاب في 306 صفحات وهو من الحجم المتوسط وتصميم الغلاف للفنان زهير ابو شايب.

Alarab Online. © All rights reserved.
الصور المرفقة
نوع الملف: jpg 68165_10150137073548496_813973495_8015134_73374_n.jpg‏ (44.9 كيلوبايت, المشاهدات 1)
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:57 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke