Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى العام > أخبار من العالم

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 23-07-2012, 01:28 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 37,568
افتراضي سوريا تتحرر من قبضة النظام الأمنية عن طريق الإنسحابات السبت, 21 يوليو 2012 19:17

سوريا تتحرر من قبضة النظام الأمنية عن طريق الإنسحابات

السبت, 21 يوليو 2012 19:17




كان من الممكن أن ينال الشعب السوري حريته من دون اراقة دماء، وبهذه الغزارة، حيث كلف السوريون أكثر من ثلاثين ألف شهيد، وأضعاف أضعافهم من الجرحى ، وأكثر من مائة الف مهاجر خارج الحدود السورية وما يقارب مليوني مهاجر في الداخل، بالإضافة الى تدمير شامل للأحياء المنتفضة في جميع المدن السورية وبوحشية غير مسبوقة.
لقد طالب الشعب إجراء إصلاحات في البنية الأساسية للدولة ، وإدخال بعض من النظم الديمقراطية في هيكليتها ومؤسساتها التشريعية والتنفيذية والقضائية، وتبني أسلوب التداولي في السلطة وحكم البلاد عن طريق انتخابات حرة ونزيهة، وإعطاء الحريات العامة للافراد والجماعات، والسماح بتشكيل أحزاب سياسية ومنظمات المجتمع المدني وتاسيس لمؤسسات إعلامية حرة وإطلاق سراح لمعتقلي الرأي..وإلى ما هنالك من حريات عامة لكافة فئات الشعب دون تفرقة أو تمييز. إلا أن النظام رأى في ذلك إنتهاكاً لهيبته وسطوته التي مورست طوال خمسة عقود ، حيث جعل من سوريا بؤرة لإرهاب المواطن وتغييب الوطن من عقل وفكر المواطنين ليشعر المواطن بحالة الغربة في وطنه.. كان رد فعل النظام تجاه تلك المطاليب عنفياً جداً، حيث تم اعتقال جميع رموز المجتمع المدني وأصحاب الرأي المخالف للنظام , كما رأينا كيف تم اعتقال جميع أعضاء الأمانة العامة لقوى إعلان دمشق بما فيها رئيسة الأمانة السيدة فداء حوراني واحد عشر شخصية من قيادة الإعلان عام 2005. كان النظام يسلك سلوكاً أمنياً مع أي صوت مخالف يطالب بالإصلاح، إلى أن اندلعت الثورة في 15 آذار 2011 إثر إعتقال أطفال درعاة وتعذيبهم بوحشية غير مسبوقة كونهم كتبوا على الجدران ( الشعب يريد إسقاط النظام) مستوحيا هذا الشعار من انطلاقة ثورات الربيع العربي في تونس ومصر وليبيا واليمن، لتنفجر في سوريا كنتيجة طبيعية لسلوك النظام المتبع منذ خمسة عقود، وهو القمع والإضطهاد ضد كل أبناء الشعب السوري إلى أن وصلت بهم الأحوال إلى عبادة شخص القائد كرهاً والدعس على إرادته وسلب كرامته وحريته.
كانت ثورة سوريا تختلف عن بقية الثورات، أرادت ومنذ البداية التغيير الديمقراطي السلمي من خلال المظاهرات السلمية والإحتجاجات الجماعية لإرغام النظام على الإستجابة لمطاليبهم الإصلاحية. إلا أن النظام واجه تلك الإحتجاجات بالرصاص الحي وقتل المحتجين وإعتقالهم لترويعهم ودفعهم نحو الإنكفاء ووقف الإحتجاجات. لكن الشعب ثار غضباً كلما زادت عدد القتلى والجرحى والمعتقلين لتشمل كافة الأراضي السورية من مدنها وبلداتها وأريافها، حيث تطورت الى نحو لا رجعة فيه إلا باسقاط النظام بمؤسساته وأركانه ورموزه بما فيه بشار الأسد.
المعارضة تشكلت مع بداية الثورة، وأرادت أن تلعب دوراً دبلوماسياً وسياسياً لعزل النظام وكسب دعم دولي للحراك الشعبي السوري. إلا أن شدة القمع وازدياداً في القتل من قبل النظام أدى إلى انشقاقات في قطاعات الجيش ليشكل جيشاً ما سمي بالجيش السوري الحر للدفاع عن المتظاهرين وحمايتهم. إلى جانب تحرك دولي من خلال تحريك جامعة الدول العربية وطرح مبادرات للحل السلمي للأزمة السورية، لكن طبيعة النظام الإستبدادي رفض كل المبادرات والنصائح وتمسك بالحل الأمني وارتكب مزيداً من القتل والإجرام بحق المواطنين. وبالتوازي مع التصعيد في الداخل تحرك المجتمع الدولي لإيجاد صيغة من شأنه وقف العنف، ومن أهمها ارسال مراقبين دوليين الى سوريا للوقوف على الحالة المتردية ومراقبة الوضع عن قرب. استنتج المراقبون على ان النظام سوف لن يلتزم بأي مبادرة لطالما المجتمع الدولي عاجز عن إتخاذ اي قرار ضد النظام السوري وأن روسيا ستقف بالمرصاد من هذه القرارات في استعماله لحق الفيتو وإنقاذ النظام من القرار الدولي. وهذا ما جعل النظام أكثر اصراراً في تمسكه للحل الأمني وارتكاب العديد من المجازر المروعة في درعاة وحمص وحماة وأدلب وريف دمشق الى أن شملت كل المدن السورية التي تشتعل ناراً في ثورتها التي تتقدم يوماً بعديوم.
إن العجز الدولي من إتخاذ اي قرار ضد النظام القمعي، أدى بالسوريين إلى الاعتماد على الذات في تنظيم أنفسهم وإعلان حرب شاملة ضد مواقع النظام الأمنية، آخرها كانت عملية تفجير في بناء الأمن القومي عند اجتماع لخلية إدارة الأزمة، حيث قتل فيها اكبر وأهم رجالات النظام من وزير الداخلية والدفاع ونائبه آصف شوكت ورئيس الخلية حسن توركماني. إن هذه العملية كانت نقلة نوعية باتجاه اعلان الحرب الشاملة على النظام. وعلى أثره بدأ النظام في تغيير استراتيجيته مقابل التوسع لجيش السوري الحر في كافة مناطق سوريا، حيث أقر سحب مفارزها الأمنية والبوليسية من المناطق البعيدة عن المركز. أي التقليل من انتشار الجيش والأمن في المناطق البعيدة الغير استراتيجية والتركيز على وسط المدن الكبرى وجعل الجيش يتمركز في مناطق محددة لعدم فتح المجال أمام إنشقاقات أكبر التي تشكل خطراً حقيقياً على مسار المعركة التي تتمايل لصالح المعارضة يوماً بعد يوم. حيث أن الهيئة العامة لقيادة الثورة أقرت على أنها سوف لن تعول على المجتمع الدولي لتنحية بشار الأسد، بل سيقاتل من خلال الجيش الحر وتوسيع رقعة المظاهرات إلى أن تنهي النظام الإستبدادي بإرادة وفعل الثورة، وأن الإرادة الدولية هي عاجزة عن أخذ أي قرار من شأنه وقف العنف وترحيل النظام بشكل سلمي.
الآن نحن جميعاً نرى التطور الدراماتيكي والمتسارع في تحرير المدن وموانيء الحدود مع تركيا والعراق واليوم المعركة تدور حول الرمتا على الحدود الأردنية. وأن كثيراً من المدن خرجت عن السيطرة، وأن الإنكماش في جيش النظام وأمنه قد بدأ منذ عملية الأمن القومي في دمشق، وأن المعارك تدور بين الجيش الحر وقوات النظام في كثير من المناطق الإستراتيجية وفي مقدمتها وسط العاصمة دمشق. أعتقد أن المشهد سوف يفرز مستجدات على المستوى السياسي العام وسوف يتغير المشهد وفقاً للتطورات اللاحقة التي ستطرح رؤى ومبادرات جديدة بين النظام والمعارضة وبأسلوب آخر. أهمها طرح فكرة حماية العلويين إن سقط النظام، وهي مسؤولية على المجتمع الدولي تحملها. وهذا ما يعطي مبرراً لإطالة رحى الحرب الدائرة ليتحول من حرب بين الجيش الحر وقوات النظام إلى حرب طائفية بين العلويين والسنة، مم سيشكل خوفاً حقيقياً على وحدة سوريا أرضاً وشعباً. أعتقد أن ذلك السيناريو سيظهر في الأيام أو الأسابيع القادمة ليكون مدار بحث وجدال بين المجتمع السوري بكافة اطيافه ومكوناته، وليأخذ المشهد السياسي السوري منحى جديدة قد يطول حالة الحرب الى أمد مفتوح يتعذر فهم نتائجها الغير واضحة ما دام المشهد الجديد لم يرى الضوء حتى الآن ولو كان ملامح ظهوره بدأت منذ اسبوع.
الأسابيع والأيام القادمة سوف نرى تغيراً استراتيجياً في الداخل السوري ليلقي بظلاله على المشهد الدولي وسنكون أمام مرحلة جديدة من الأزمة في سوريا أكثر خطورة أشد تعقيداً.

أحمــــــــــد قاســـــــــــم
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:58 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke