Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثالث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 12-12-2018, 11:35 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 36,825
افتراضي الجَهدُ المُثْمِر شعر/ فؤاد زاديكى


الجَهدُ المُثْمِر

شعر/ فؤاد زاديكى

لنا مِنْ دونِ عِلمٍ بالأمورِ ... نصيبٌ أو مصيرٌ في عُبورِ
ولا ندري إذا ما كانَ فيها ... حُظوظٌ في تَباشيرِ السُّرورِ
أمِ الأحداثُ في عَكْسِ اتّجاهٍ ... تشاءُ المُلْتقى حُرَّ الظُهورِ
وقد تَسعى خَفيًّا ليسَ يبدو ... لِعينٍ أو لِمَكنونِ الصدورِ
لدَينا دائمًا إنذارُ حِرْصٍ ...لِما يأتي علينا في مُرورِ
حظوظٌ تَقْلِبُ الأوزانَ قَلْبًا ... غريبًا قدْ نراهُ في حُضورِ
حياةٌ سَطّرَتْ سِفْرًا جديدًا ... وهذا ما جرى كلَّ العصُورِ
كتابٌ شَيِّقُ الأحداثِ فيهِ ... إشاراتٌ لإبحارِ البُحورِ
خِتامُ المُنتهى مِنْ كلِّ حيٍّ ... فلا يَبقى سوى رَسمُ القبورِ
لأنّ اللّبَّ ماضٍ لانقضاءٍ ... كما تَقضي معاييرُ الدّهورِ
يَصيرُ العِلْمُ بالأشياءِ بَعْدًا ... وهذا الكَسْرُ مِنْ تلكَ الكُسورِ
حُظوظُ المَرءِ ليستْ في ضَمانٍ ... فقد تأتي بِكَمٍّ مِنْ قُشورِ
إذا الإنسانُ لم يهدِرْ جُهُودًا ... إلى مَسعىً فلنْ يَحظى بِنورِ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:48 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke