Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثالث

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 23-01-2019, 10:00 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 36,806
افتراضي مرارةُ الفَقر شعر/ فؤاد زاديكى



مرارةُ الفَقر

شعر/ فؤاد زاديكى

نَعَمْ! الفقرُ لم يرحمْ شبابِي ... وألقى بي كطفلٍ في عذابِ
لأسبابِ انفتاحي واجتهادي ... ووعيي لم أُصَبْ بالاكتئابِ
لأنّ الفَقرَ أحيانًا دنيءٌ ... يُعيقُ النّفسَ, يدعو لاضطرابِ
إذا لم يَفهَمِ الإنسانُ هذا ... على مَنحى صوابٍ في حِسابِ
وجودُ الفَقرِ قد يدعو لحُزنٍ ... ولكنْ ليسَ بالأمرِ المُعابِ
كبحرٍ زادَ مَنسوبُ ارتفاعٍ ... مع الأيّامِ يعلو بانتصابِ
كتابٌ جامِعٌ بؤسًا ثقيلًا ... فُصولٌ أنهكتْ روحَ الكتابِ
غِنى الإنسانِ يعلو في مقامٍ ... ويزدادُ "احترامًا" مِنْ كِلابِ
وأمّا الفَقرُ مَدعاةُ "احتقارٍ" ... كأنّ الفقرَ مِنْ بعضِ العِقابِ.
عَرَفْتُ الحالَ, فازدادَ اعتبارِي ... لِفَهْمِ الفَقرِ. لمْ أفقِدْ صَوابِي[1]
رجوتُ اللهَ مِنْ عقلي وقلبي ... لكي يُبقي على جَمْعِ الصّحابِ
فَهُمْ كنْزي وعنوانُ اكتفائِي ... لهذا جئتُكمْ ربّي مَتَابِي[2]
بيومٍ ما سَعَيْتُ المالَ إلّا ... لِحاجاتِ اكتفاءٍ كالثِّيَابِ
ومَا في منطقِ العيشِ اعتبارٌ ... وبعضٌ مِنْ طعامٍ أو شَرابِ
لهذا لم أَعِشْ أوهامَ سعيٍ ... إلى مالٍ بسيرٍ مِنْ رِكابِي[3]
قَنُوعٌ بالذي أُعطيتُ حتمًا ... وهذا موقفي, يأتي جَوابِي.

[1] . الصّواب: السّداد. الحقّ

[2] . المتاب: العودة عن المعصية

[3]. يمشي في رِكابه / يسير في رِكابه : يَتْبَعُه


__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:44 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke