Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الخامس

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 28-09-2019, 07:19 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 36,975
افتراضي حالةُ إحباط شعر/ فؤاد زاديكى


حالةُ إحباط

شعر/ فؤاد زاديكى

أنْ نعيشَ الحُلْمَ في مَسعى هُروبٍ ... مِنْ تَرَدّي واقِعٍ عاشَ انحطاطَا
ما الذي يبقى لدى الإنسانِ قُولوا ... إنْ هُوَ اسْتَعفى نِضالًا أو نَشاطَا؟
قد نرى بالحلمِ لو حِينًا بِأنّا ... في مَدى حُرِّيّةِ الرأيِ ارْتِباطَا
حاضِرٌ فيهِ كثيرٌ مِنْ مآسٍ ... ظَلَّلَتْ آمالَنا, أخفَتْ نِقاطَا
كي يَظلَّ القيدُ رمزًا لاعتقالٍ ... شَدّدَتْ حكمًا كما شَدّتْ رِباطَا
هل كثيرٌ أنْ نعيشَ الحلمَ يومًا ... واحِدًا في دَعمِهِ جاءَ احتياطَا؟
حُلمُنا يبقى وليدًا دونَ مَهْدٍ ... مُقْعَدٌ قد شَلّهُ الخوفُ اعتباطَا
في همومِ الواقعِ المُخزي ترانا ... غَمّةً والرِّيحُ أعْيَتْنا ضِراطَا
أزمةٌ لا تنتهي مادامَ خوفٌ ... قابِعٌ بالعُمقِ يرتَدُّ انبساطَا
تبتغي مِنّا خضوعًا مُسْتَمِرًّا ... كي نُوافيها إلى الصّفِّ انخراطَا
تنتهي أحلامُنا في ظِلِّ قَمْعٍ ... مُزْمِنٍ أدمى مِنَ القلبِ النِّياطَا
هكذا أحلامُنا تمضي سريعًا ... في متاهاتٍ بما اختارتْ سِراطَا
أيُّ وجهٍ مِنْ وُجوهِ الخيرِ يبدو ... أو سلامٌ عادِلٌ سادَ اغتباطَا؟
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:15 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke