Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > خاص بمقالات و خواطر و قصص فؤاد زاديكه

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 28-10-2022, 09:15 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 41,982
افتراضي نص لعايدة أفرام و مشاركتي عليه

نشرت الصديقة الأديبة عايدة أفرام هذا النّص على بروفيلها:

كتبت منذ فترة
اكره الانصاف
ومن ضمنها كان
==========
اكره أنصاف الرجال
فلا يغريني شكلهم
أو عطرهم
ولا نقاشهم
ولا حتى مهامهم.
فالرجولة فن
وليس كل ذكر بفنان
=============
الرجولة فن وليس كل ذكر بفنان
نعم كتبت ما كتبت
ولا يهمني من يقرأ وينقد
ولا حتى ما قاله فلان
وأعيد واؤكد على ما كتبت
الرجولة اخلاق واحترام
الرجولة هي الذات
والعيش الحر كإنسان
=============
الرجولة فن
وليس كل ذكر بفنان
الرجولة ليست
حرب وحمل سلاح
الرجولة لطلاب السلام
لمن يقول
لكل سيّء لاااااااااا
ويعيد تركيب البنيان
=============
الرجولة ان تحيا كإنسان
وننسى تركيب الجسد
فالكل فيه متشابه
ونرى الفكر الحر
ففيه الرجولة تبان
============
الرجولة ان تبكي على دمعة طفل
وتحتضنه بكل احترام
الرجولة ان تستوعب النساء
وتكون لهم ابا واخا ورجل همام
الرجولة ليست بالصوت العالي
او في السرير مهام
=============
ان تُخلْق ذكراً ذاك
ليس اختيار
لكن ان تكون رجل
ذاك اكبر اختبار
فالرجولة مواقف
وليست موضوع قيد استشار
=============
كتبت سابقا عبارة
اكره أنصاف الرجال
ومهامهم
فنقدني احدهم
وقال كيف تخطئي هكذا
وتتحدثي عن مهام الرجال
ذاك كلام كبير
كلام معيب
ولا يكتب او يقال
ابتسمت ساخرة وقلت
سأعيد كتابتها للمرة الألف
اكره مهامهم
اذا كانت مهام
فالرجولة بنظري
حب و حنان
وثقة وامان
وقلب كبير
يشعر الأنثى بالاطمئنان
=============
الرجولة
ليست كما علمونا سابقا
ان نخشى الرجال
لا لشيء
فقط لأنهم رجال
مثلهم مثل آدم حبيب الله
ونحن حواءات كثر
ضعنا بين ضلع مكسور
وضلع تام
فالرجولة افعال
وليست احاديث عابرة وأقوال
==============
الرجولة ان تصون الوعد
وتحفظ العهد
الرجولة حياة من المهد
وانصاف الرجال
موت حتى اللحد
عايدة افرام
<><><><><><><>

فقمت بالمشاركة عليه:

أُعدّ لكتابة موضوع عن العقدة الذكورية. مصادرها. نتائجها و لي أن أقول هنا إنّ كلّ المسؤولية ملقاة على الموروث الديني و الثقافي و مجموع الأمثال الشائعة و المنتشرة في مجتمعاتنا تجعل من الرجل شبه إله و من المرأة تابعًا ناقصًا لا حول له ولا قوُة كما لا إرادة له و لا حرّبّة
فكيف يمكن لرجل شجعه الدين على إيمانه بأن المرأة ناقصة عقل و دين و إنّها عورة و انُ أكثر اهل الجحيم من النساء والمرأة مخلوق من ضلع اعوج و الرجال قوّامون على النساء الخ... كيف لا يسخر الرجل المشجع بهذه الأفكار من وجود المراة؟ اجل سيسخر منها و يحتقرها و يظلمها لانه رجل و غاب عن باله أن الرجولة شهامة و رحمة و محبة و لطف و انسانية. كيف للمرأة أن تشعر بالأمان و هي في كل لحظة مهددة بالطلاق كي يتزوج زوجها من أخرى او يجلب عليها ضرة او ثلاث او اربع؟ لا يجب النظر الى النتائج بل إلى الأسباب لمعالجة و عندما يحقّ الحق و تتحقّق العدالة. نحن أسرى عادات و تقاليد و افكار و موروث بالٍ يجعل من إمكانية تقدمنا الفكري و الثقافي و الاجتماعي امرًا مستحيلًا. لن تتحقق اية عدالة او مساواة في مجتمعاتنا بين الرجل والمراة لطالما نعيش بحكم هذا الموروث الفكري المتخلف أحييك من القلب عايدة على صراحتك و ثورتك هذه فأنت محقّة تمامًا.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 08:27 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke