Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الثاني

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 07-03-2024, 08:04 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 45,782
افتراضي أغنيةُ لحنِكَ الشاعر السوري فؤاد زاديكى

أغنيةُ لحنِكَ

الشاعر السوري فؤاد زاديكى

غَنَّيتُ لحنَكَ إنشادًا, هَفَا الوَتَرُ ... يَختالُ عزفُهُ و الأسماعُ تَنْبَهِرُ

يا صَولةَ الحقِّ في أمجادِ رِفعَتِها ... ما أمتعَ المجدَ، حينَ الحقُّ يَنتَصِرُ

كم يَسعَدُ القلبُ في مَرآكَ مُنتَشِيًا ... و النّفسُ تَعشَقُ لمّا يَطلُعُ القَمَرُ

غَنَّيتُ لحنَكَ مُختالًا بِنَشوَتِهِ ... إنّ المعالِمَ في أرجائِها سَفَرُ

تَحنُو سحابةُ إحساسٍ تُظَلِّنَا ... بِالطِّيبِ تخطُرُ و الغَيماتُ تَنْهَمِرُ

كُلٌّ تَرَافَقَ بِالمَنشُودِ مِنْ أمَلٍ ... زَانَ المحافِلَ مُرتاحٌ لهُ البَصَرُ

قَبَّلتُ ثغرَكَ حينَ الصُّبحُ لامَسَهٌ ... و غَمزَةُ الفجرِ بانتْ، فَانتَشَى النَّظَرُ

إيقاعُ لحنِكَ أمَّ النّفسَ يُطرِبُها ... و نَشوةُ السِّحرِ مَيَّالٌ لها الوَتَرُ

مَنْ قالَ إنّكَ لا تُغرِي, بِهِ وَهَمٌ ... فالحُسنُ يخطُرُ و الآفاقُ تَزدَهِرُ

في موجِكَ البحرُ مُختالٌ على صَلَفٍ ... يُحيي مشاعرَ مَنْ أغرَتْهُمُ الصُّوَرُ

صوتُ البلابلِ يَشدُو لحنَ أغنِيَةٍ ... قِيسَتْ بِلَحنِكَ كان الوَهْنُ و الخَفَرُ

غَنَّيتُ عشقَكَ مَخمُورًا بهِ، و لَهُ ... مالَ انتِشَاءً على أعطافِهِ القَدَرُ.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:35 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke