Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الأزخيني > ازخ تركيا > زاوية قاموسية

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 15-03-2024, 09:59 AM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 45,782
افتراضي [إلْفِيُو آهَةْ مِينْسَاهَا، و مَعُو إلى القَبِرْ وَدَّاهَا (دَلَّاهَا)] قراءة في مثل

[إلْفِيُو آهَةْ مِينْسَاهَا، و مَعُو إلى القَبِرْ وَدَّاهَا (دَلَّاهَا)]

قراءة في مثل أزخيني

بقلم: فؤاد زاديكى

هذا القول درج مثلًا شائعًا لدينا نحن أبناء آزخ و قبل شرح المعنى المقصود منه، سنقوم بشرح معاني المفردات الغريبة في هذا القول:

إلْفِيُو: الذي به

آهَةْ: هي عاهة بقلب العين هاءً، و ممّا تعنيه، عيب. نقص خلقي. خلل خلقي و اجتماعي. آفة مرضية تصيب الإنسان و الحيوان و النّبات.

وَدَّاهًا: أخذها معه. لازمها

دَلَّاهَا: أنزلها.

مِينْسَاهَا: لن ينساها. لن يتركها. لن يتخلّى عنها.

الإنسان و منذ بداية حياته، يعيش في بيئة معيّنة، ضمن وسط اجتماعي، يتعوّد من خلاله و منذ صغره، على عادة أو عادات، تتحوّل مع الوقت إلى سلوك و ممارسة يتربّى عليها، و من الصّعوبة بمكان أن يستطيع التخلّي عنها، لأنّها تأصّلت و تجذّرت في سلوكه، فأصبحت طبعًا لديه، و لِذا يكون عسيرًا أن يغلب التطبّع على الطّبع. و لكي يستطيع التخلّص من هذا السلوك الأعوج و العاهة المستدامة، فهو يحتاج إلى نُضج و فهم و وعي و إلى نقد ذاتي، و يُخطئ مَن يظنّ أو يعتقد بأنّ قطار الحياة فاته، كي يقوّم سلوكه، و يترك تلك العادات السيئة، التي تربّى عليها منذ الصّغر.
يُمكن وصف هذا الشّخص المُدمن على سلوك معيّن أو عادة، أنّه على الرّغم من جميع التطورات الحاصلة في مجتمعه، فهو لا يتخلّى عن طبيعته تلك و لا يُغَيّرها. و عندما يستمر دوام عادة معيّنة لدى شخص، فهو يتعوّد عليها، فهي ستتحوّل إلى نمط سلوكي يبقى معه إلى نهاية عمره. لهذا يجب على الإنسان الذي يعاني من مثل هكذا سلوكيات، أن يبادر إلى تغيير مسار هذا السلوك قبل فوات الأوان.
لو قارنّا هذه المقولة مع مقولة: "العلم في الصّغر، كالنّقش على الحجر" سوف يتبيّن لنا أنّها ليست قاعدة ثابتة و دائمة، فهناك كثيرون استطاعوا تجاوز عادات تربّوا عليها زمنًا طويلًا، فتخلّصوا منها، و لهذا يمكن القول إنّ كلّ شخص في الحياة يمكن أن يتغيّر، متى أراد ذلك و سعى بجدّ و صبر و وعي، فلا يوجد بالحياة كلها شخص لا يتغيّر أو يتعلّم و يتطوّر إذا أراد هو ذلك.
و يُضرَب المثل في الشّخص، الذي لا يترك عادات سيئة عاش عليها، فلازمته زمنًا طويلًا، قد تبقى معه إلى نهاية عمره، فيُقال: أخذها معه إلى القبر أي لم يتركها إطلاقًا ونهائيًا لآخر يومٍ في عمره.
__________________
fouad.hanna@online.de

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 02:17 AM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke