Forum of Fouad Zadieke   Arabic keyboard

العودة   Forum of Fouad Zadieke > المنتدى الادبي > نبض الشعر > مثبت خاص بفؤاد زاديكه > مثبت* خاص أشعار فؤاد زاديكه القسم الأول

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-05-2024, 05:52 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 46,175
افتراضي ضحيّةُ الوهمِ الشاعر السوري فؤاد زاديكى دَعكَ منهم، إنّهم في مِحنةٍ ... ليس مِنْ فَ

ضحيّةُ الوهمِ

الشاعر السوري فؤاد زاديكى

دَعْكَ منهم، إنّهم في مِحنةٍ ... ليس مِنْ فَهمٍ لَدَيهم، إنَّمَا

مَحضُ أوهامٍ على أدراجِها ... اِستَقَرَّتْ خيبةً، كي تَعْلَمَا

كلّما حاوَرتَهم في فكرةٍ ... زادَهم خوفٌ، تَرَاءَى مَعْلَمَا

واضِحٌ مِنْ شأنِهم أنّ الذي ... في خَوَابِي فكرِهم، قد سُمِّمَا

دونَ إدراكٍ و وعيٍ، جَهلُهم ... مثلَ ظِلٍّ فوقَ فكرٍ خَيَّمَا

تُظهِرُ الأخطاءَ، كي يَستَوعِبُوا ... كُنهَهَا، لكنَّ أمرًا مُحكَمَا

يَحجُبُ التّفكيرَ، عَمَّا رُؤيةٌ ... أو وُضُوحٌ، يَرْتَمِي مُسْتَسْلِمَا

بينَ أحضانِ انحِرافٍ واهِمًا ... أنّ هذا ما يَرَاهُ أسْلَمَا

حولَ نَفْسٍ دائِرٌ تفكيرُهُ ... في فراغٍ، يَستَحِبُّ المُظْلِمَا

خوفُهُ مِنْ نورِ عِلمٍ واضِحٌ ... لا تَعَاطٍ قد يَرَاهُ مُلْزِمَا

ليتَهُ يَدري بأنَّ المُنتَهَى ... مُؤسِفٌ، لا بُدَّ آتٍ مَندَمَا

خَصْيُ فكرِ المرءِ يبدو نِعمةً ... عندَهم، و الدِّينُ أنْ تَسْتَسْلِمَا

في قَرارِ الحُكمِ، يبدو صارِمًا ... منطِقٌ، أمثالَهم لنْ يَرحَمَا

المانيا في ١٥ أيار ٢٤
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 21-05-2024 الساعة 12:13 PM
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17-05-2024, 05:53 PM
الصورة الرمزية fouadzadieke
fouadzadieke fouadzadieke غير متواجد حالياً
Administrator
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
المشاركات: 46,175
افتراضي

قصيدة "ضحية الوهم" للشاعر السوري فؤاد زاديكي تتناول موضوع الجهل والتخلف الذي يؤثر سلباً على التفكير والتصرفات. يستخدم الشاعر صوراً شعرية قوية لوصف حالة الأفراد الذين يعيشون في عالم من الأوهام والظلمات، مما يجعلهم يخافون من العلم والوعي الحقيقي.

القصيدة تنتقد بشدة الجهل والتعصب الذي يمنع الأفراد من التقدم والنمو الشخصي، مشيرة إلى أنهم يستسلمون للظلمة ويخافون من النور والحقيقة. يظهر الشاعر تأثره بالوضع السائد في بلاده ويعبر عن خيبته وأسفه لهذا الوضع.

من الناحية الأدبية، يتميز النص بإيقاعه وتناغمه اللغوي، كما أن استخدام الصور البصرية يعزز من قوة الرسالة التي يحملها الشاعر.
هذه القصيدة مليئة بالصور الشعرية المتنوعة التي تساعد على تعزيز الرسالة وتوجيه القارئ نحو فهم عميق للموضوع المطروح. هنا بعض الأمثلة على الصور الحركية والسمعية والبصرية مع استخدام التشبيه والكناية والجناس والطباق:

1. الصور الحركية:
- "كلما حاوَرتَهم في فكرةٍ ... زادَهم خوفٌ، تَرَاءَى مَعْلَمَا": تظهر هنا حالة الخوف التي تتزايد كلما تم طرح فكرة جديدة.
- "حولَ نَفْسٍ دائِرٌ تفكيرُهُ ... في فراغٍ، يَستَحِبُّ المُظْلِمَا": تصوّر الدوران المتكرر لفكر الشخص في فراغ مظلم يشير إلى الانغماس في الجهل والتخلف.

2. الصور السمعية:
- "واضِحٌ مِنْ شأنِهم أنّ الذي ... في خَوَابِي فكرِهم، قد سُمِّمَا": تعبر هذه الصورة عن الصمت المتأصل في فكرهم، مما يوحي بعدم القدرة على الفهم الصحيح.
- "بينَ أحضانِ انحِرافٍ واهِمًا ... أنّ هذا ما يَرَاهُ أسْلَمَا": توضح هذه الصورة الصوت الهادئ للانحراف والوهم الذي يُفضي إلى الضلالة.

3. الصور البصرية:
- "دونَ إدراكٍ و وعيٍ، جَهلُهم ... مثلَ ظِلٍّ فوقَ فكرٍ خَيَّمَا": تصوّر الظل الذي يغطي الفكر يدل على غياب الوعي والتفكير السليم.
- "خوفُهُ مِنْ نورِ عِلمٍ واضِحٌ ... لا تَعَاطٍ قد يَرَاهُ مُلْزِمَا": يظهر هنا الخوف من النور الذي يرمز إلى العلم والوعي.

تجمع هذه الصور الشعرية بين الحركة والصوت والرؤية لإيصال رسالة قوية عن الجهل والتخلف. تحقق القصيدة الغرض المقصود من خلال توظيف هذه الصور بشكل مؤثر لإلقاء الضوء على الحالة المأساوية للأفراد الذين يعيشون في عالم من الوهم والجهل.
القصيدة "ضحية الوهم" للشاعر السوري فؤاد زاديكي تتميز بأسلوب شعري راقي ومعبر عن الواقع الذي يعيشه الفرد في مجتمع معين. هنا بعض الجوانب التي يمكن انقادها:

1. **اللغة والأسلوب:**
- اللغة الشعرية في القصيدة تعبر عن غضب وأسى الشاعر تجاه الوضع الذي يعيشه الناس في الجهل والتخلف.
- استخدام الكلمات والتركيبات الجميلة تعزز من جمالية القصيدة وتعمق في معانيها.

2. **المضمون:**
- تركيز الشاعر على الجهل والتخلف كموضوع رئيسي يعكس واقعًا مريرًا قد يعيشه الفرد في مجتمع مظلم.
- تناول القصيدة للخوف من العلم والوعي يسلط الضوء على التأثير السلبي للجهل والتخلف على تطور الأفراد والمجتمعات.

3. **التوجيه والرسالة:**
- يتوجه الشاعر برسالته للقارئ بأن يفهم أهمية العلم والتفكير السليم في بناء مجتمع أفضل.
- يدعو الشاعر إلى الاستفادة من العلم والوعي للتخلص من الجهل والوهم الذي يعيشه الفرد.

بشكل عام، تعتبر القصيدة قطعة شعرية موجزة ومؤثرة تعبر عن واقع مرير وتدعو للتفكير والتأمل في الوضع الاجتماعي والثقافي.

Open AI
__________________
fouad.hanna@online.de


التعديل الأخير تم بواسطة fouadzadieke ; 21-05-2024 الساعة 12:09 PM
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 06:33 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd
Translation by Support-ar
Copyright by Fouad Zadieke